الجمعة، 4 يوليو، 2014

نظام غذائي سريع جدايقلل ويخسس 9 كيلوقرام في 7 أيام

Lunch at Texas Rotisserie Lunch at Texas Rotisserie (Photo credit: Ed Yourdon)



نظام غذائي سريع جدايقلل ويخسس 9 كيلوقرام في 7 أيام


النظام الغذائي - سريع - جدا


نظام غذائي سريع جدا يمكن الحصول على اثار حفيظة 9 كيلوغرامات في أسبوع واحد، نعم، يمكنك من خلال متابعة هذا الرجيم السريع جدا لانقاص وزنه من 9 كجم في فترة قصيرة لا تتجاوز سبعة أيام.


وضع هذا الرجيم التغذية الشهيرة الألمانية هوف ماير، وهذا هو نظام غذائي سريع جدا، ولكن أسرع نظام غذائي لانقاص الوزن، حيث يمكن للشخص من خلالها تفقد £ 4 في أربعة أيام بمعدل كيلوغرام واحد في اليوم الواحد خلال التمارين والتخسيس و ممارسة مختلفة وزيادة حركة المرور وتجنب العادات الغذائية الخاطئة يزيد بشكل كبير من الفرق. ومع ذلك، تجدر الإشارة هنا أن هذا الرجيم المقصود فقط لأولئك الذين في حاجة لانقاص الوزن بسرعة جدا إذا كان ذلك ضروريا على الإطلاق، وهنا على أهمية استشارة الطبيب أو أخصائي التغذية قبل المختصة اتباع الرجيم. في حالة عدم ترشيح بالنسبة لك، وهناك العديد من النظم والبرامج الرجيم مجلة مختلفة التي يمكن العثور عليها بين أعمال النظام الغذائي بالنسبة لك، وانت تعرف أنظمة وبرامج الرجيم.


يعتمد الخبراء في إعداد هذا الرجيم السريع جدا على الأطعمة الفقيرة جدا نسبة عالية من الدهون والسعرات الحرارية والكربوهيدرات، والتي هي الأسباب الرئيسية للسمنة وزيادة الوزن، مع الأخذ بعين الاعتبار توفر الألياف والبروتين لتوفير المواد الغذائية الأكثر أهمية أن يحتاج الجسم لكل منهما.


اتباع نظام غذائي هو برنامج سريع جدا


Fast diet 265 kcal Fast diet 265 kcal (Photo credit: jef1947)



اليوم الأول


الفطور:


نخب النظام الغذائي شريحة توست + الفاكهة، والفاكهة من أي نوع باستثناء الموز لأنه ممنوع بالرجيم + كوب حليب خالي الدسم.


الغداء:


قطعة واحدة من صدر الدجاج المشوي منزوع الجلد + خضروات طازجة + عصير الأناناس والكيوي.


العشاء:


شريحة محمصة التوست + ثمرة فاكهة واحدة من أي نوع + كوب حليب خالي الدسم.


اليوم الثاني


الفطور:


النظام الغذائي المحمص شريحة توست + شريحة البطيخ + الفواكه، الخوخ كبيرة حليب خالي الدسم + كوب.


الغداء:


سلطة مع مايونيز ملعقة واحدة + بعض الخضروات الطازجة + كوب من عصير والكيوي والأناناس.


العشاء:


قطعة من اللحم أو شريحة لحم الهامبرجر + كوب عصير الأناناس والكيوي.


اليوم الثالث


الفطور:


نخب النظام الغذائي تفحم +5 الأناناس شرائح + الفاكهة، والفاكهة الطازجة + كوب حليب خالي الدسم.


الغداء:


سلطة مؤلفة من الخس والطماطم وقطع الدجاج + شريحة من الجبن، الخالي من الدسم + عصير الأناناس والكيوي.


العشاء:
اليوم الرابع


حبوب منع الحمل البطاطا المهروسة بدون ملح + كوب من الحليب الخالي من الدسم.
الفطور:


النظام الغذائي المحمص شريحة توست + نص الجريب فروت الفواكه (الجريب فروت) متوسطة الحجم + كوب من الحليب الخالي من الدسم.


الغداء:


2 بيضة مسلوقة جيدا + سلطة فواكه + كوب عصير الأناناس والكيوي.


العشاء:


سلطة الدجاج المستخدمة بالرجيم + 8 كمية من الخرز سلة من البخار المطبوخة + كوب حليب خالي الدسم.


اليوم الخامس


الفطور:


ثمرة فاكهة من أي نوع +3 حبات مشمش + كوب حليب خالي الدسم.


الغداء:


سلطة التونة بدون زيت وملح + مجموعة الخضروات الطازجة + كوب عصير الأناناس والكيوي.


العشاء:


حبوب منع الحمل البطاطا المهروسة +2 كوسة محشوة + الكيوي والأناناس مصير.


اليوم السادس


الفطور:


النظام الغذائي المحمص شريحة توست + + المصفي شمامة كوب حليب خالي الدسم.


الغداء:


التفاح فاكهة واحدة + الخضروات الطازجة + كوب من عصير الأناناس والكيوي.


العشاء:


حبوب منع الحمل البطاطا المهروسة بدون ملح والإضافات + قطعتين من اللحم المشوي وعصير الطماطم المتبلة + كوب عصير الأناناس والكيوي.


سابع


الفطور:


نخب النظام الغذائي الفاكهة الفاكهة ماعدا الموز +2 + كوب محظور الحليب الخالي من الدسم.


الغداء:


سلطة خضراء + عصير الأناناس والكيوي.


العشاء:


حبوب البطاطا المهروسة +3 قطع النقانق المشوية + الكيوي وعصير الأناناس.





نظام غذائي سريع جدايقلل ويخسس 9 كيلوقرام في 7 أيام

Test Post from صحة

Test Post from صحة http://hguhf.us

السبت، 10 مايو، 2014

ما هى أسباب الأصابة للنوبة قلبية؟ تصلب الشرايين

http://pixabay.com/static/uploads/photo/2013/07/13/09/48/cardiac-156059_640.pngما هى أسباب الأصابة للنوبة قلبية؟ تصلب الشرايين
تصلب الشرايين هو عملية تدريجية التي تترسب فيها  ( مجموعات ) من الكولسترول في جدران الشرايين. لويحات الكولسترول تسبب تصلب جدران الشرايين و تضيق في القناة الداخلية ( التجويف ) من الشريان . الشرايين التي ضاقت  بسبب تصلب الشرايين لا يمكن لها تزويد ما يكفي من الدم للحفاظ على الوظيفة العادية لأجزاء الجسم المختلفا   . على سبيل المثال ، تصلب الشرايين في الساقين بسبب  انخفاض تدفق الدم إلى الساقين. انخفاض تدفق الدم في الساقين يمكن أن يؤدي إلى ألم في الساقين أثناء المشي أو ممارسة الرياضة ،  ويسبب قرحة الساق، أو التأخر في التئام الجروح في الساقين . تصلب الشرايين في الشرايين التي تزود الدم إلى الدماغ يمكن أن يؤدي إلى الخرف الوعائي ( التدهور العقلي بسبب الوفاة التدريجيل أنسجة المخ على مدى سنوات عديدة ) أو السكتة الدماغية ( الضرر المفاجئ و فاة أنسجة المخ ) .
في كثير من الناس ، يمكن أن يكون  تصلب الشرايين  عندهم صامت (لا يسبب أي أعراض أو مشاكل صحية ) لسنوات أو عقود. تصلب الشرايين يمكن أن يبدأ في وقت مبكر من سنوات المراهقة ، ولكن أعراض أو مشاكل صحية عادة لا تنشأ إلا بعد البلوغ عندما يصبح هناك تضييق شديد فى  الشرايين . يمكن لتدخين السجائر وارتفاع ضغط الدم، و ارتفاع الكولسترول ، و السكري أن يكون لها دور فى  تسريع تصلب الشرايين و يؤدي إلى ظهور أعراض و السابقة من المضاعفات ، وخاصة في الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من تصلب الشرايين المبكر.
تصلب الشرايين التاجية (أو مرض الشريان التاجي ) يشير إلى تصلب الشرايين الذي يسبب تصلب و تضيق الشرايين التاجية. ويطلق على الأمراض الناجمة عن خفض امدادات الدم الى عضلة القلب من تصلب الشرايين التاجية أمراض القلب التاجية (CHD ) . وتشمل أمراض القلب التاجية والنوبات القلبية و الموت المفاجئ الغير متوقع، ألم في الصدر ( الذبحة الصدرية ) ، عدم انتظام ضربات القلب ، و فشل القلب بسبب ضعف عضلة القلب.تصلب الشرايين و الذبحة الصدرية
الذبحة الصدرية ( كما يشار إلى الذبحة الصدرية ) هو ألم في الصدر أو الضغط الذي يحدث عندما الدم والاوكسجين الى عضلة القلب لا يمكن أن يتماشى مع احتياجات العضلات. عندما يتم تضييق الشرايين التاجية بنسبة تزيد عن 50 الى 70 في المئة ، و الشرايين قد لا تكون قادرة على زيادة المعروض من الدم لعضلة القلب أثناء ممارسة الرياضة أو فترات أخرى من ارتفاع الطلب على الأوكسجين. إمدادات كافية من الأكسجين إلى عضلة القلب يسبب الذبحة الصدرية. يسمى الذبحة الصدرية التي تحدث مع ممارسة التمارين الرياضية أو ممارسة الذبحة الصدرية الجهدي . في بعض المرضى ، وخاصة في الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، قد يحدث انخفاض تدريجي في تدفق الدم الى القلب دون أي ألم أو مع مجرد ضيق في التنفس أو التعب في وقت مبكر على غير العادة .
الذبحة الصدرية الجهدي عادة يشعر وكأنه ضغط ، ثقل ، والضغط، أو آلام في الصدر. هذا الألم قد يمتد إلى الرقبة والفك والذراعين و الظهر، أو حتى الأسنان ، و يجوز أن يرافقه ضيق في التنفس ، والغثيان ، أو عرق بارد . الذبحة الصدرية الجهدي يستمر عادة من واحد إلى 15 دقيقة و عادة ما يخفف  عن طريق وضع قرص من النيتروجلسرين تحت اللسان .لكى  يستريح و النتروجليسرين يعمل على انخفاض الطلب عضلة القلب للأوكسجين، و بالتالي تخفيف الذبحة الصدرية. قد تكون الذبحة الصدرية الجهدي علامة التحذير الأول من مرض الشريان التاجي المتقدمة. آلام في الصدر التي تستمر ثوان معدودة هي نتيجة لمرض الشريان التاجي نادرا .
الذبحة الصدرية يمكن أن تحدث أيضا في حالة الأستراحة. الذبحة الصدرية
في حالة الأستراحة تشير أكثر شيوعا أن الشريان التاجي قد ضاقت إلى درجة حرجة أن القلب لا يتلقى ما يكفي من الأوكسجين حتى في حالة الأستراحة. الذبحة الصدرية  من النادر قد يكون راجعا إلى تشنج الشريان التاجي ( وهي حالة تسمى في برنزميتال أو البديل الذبحة الصدرية ) . خلافا للنوبة القلبية، لا يوجد أي اضرر دائمة للعضلات مع الذبحة الصدرية إما الجهدي أو في حالة الأستراحة على الرغم من أن الذبحة الصدرية هي علامة تحذير بأن هناك خطر متزايد من نوبة قلبية في المستقبل.


تصلب الشرايين و النوبات القلبية

أحيانا سطح لوحة الكوليسترول في الشريان التاجي قد تمزق ، و أشكال تجلط الدم على سطح اللوحة . الكتل جلطة تدفق الدم من خلال الشريان ويؤدي إلى نوبة قلبية . السبب التي تؤدي إلى تشكيل الجلطة غير معروف إلى حد كبير ، ولكنها قد تشمل العوامل المساهمة تدخين السجائر أو غيرها من التعرض للنيكوتين ، أرتفاع البروتين الدهني منخفض الكثافة ( LDL) الكولسترول ، ومستويات مرتفعة من الكاتيكولامينات الدم ( الأدرينالين ) وارتفاع ضغط الدم ، وغيرها من المحفزات الميكانيكية و الكيميائية الحيوية .
على عكس الذبحة الصدرية الجهدي أو الراحة،  تموت عضلة القلب أثناء نوبة قلبية و فقدان العضلات هو دائم ، ما لم يمكن استعادة تدفق الدم بسرعة ، وعادة في غضون 1-6 ساعات.بينما النوبات القلبية يمكن أن تحدث في أي وقت، و تحدث النوبات القلبية بين أكثر 04:00 و 10:00 بسبب ارتفاع مستويات الدم من الأدرينالين صدر من الغدد الكظرية خلال ساعات الصباح . زيادة الأدرينالين ، كما نوقش سابقا، قد يساهم في تمزق لويحات الكولسترول.
فقط حوالي 50 ٪ من المرضى الذين يصابون بأزمات قلبية و محذرا من أعراض مثل الذبحة الصدرية الذبحة الصدرية الجهدي أو الراحة قبل النوبات القلبية ، ولكن قد تكون هذه الأعراض خفيفة و تجاهلها و غير مهم .

ما هي نوبة قلبية؟ تعريف النوبة القبية

http://pixabay.com/static/uploads/photo/2013/07/13/09/49/arrhythmia-156099_640.pngما هي نوبة قلبية؟ تعريف النوبة القبية
النوبة القلبية (المعروف أيضا باسم احتشاء عضلة القلب أو MI) هو الضرر والموت لعضلة القلب نتيجة لأنسداد مفاجئ في الشريان التاجي بسبب تجلط الدم. الشرايين التاجية هي الأوعية الدموية التي تغذي عضلة القلب بالدم والأوكسجين. انسداد الشريان التاجي يحرم عضلة القلب من الدم والأكسجين، مما تسبب في إصابة عضلة القلب. إصابة في عضلة القلب يسبب ألم في الصدر وضغط الصدر الإحساس. إذا لم يتم استعادة تدفق الدم الى عضلة القلب في غضون 20 إلى 40 دقيقة، يسبب الموت لا رجعة فيه من عضلة القلب تبدأ في حدوث. تواصل العضلات
للموت من ست إلى ثماني ساعات في الوقت الذي حدثت فيه الأصابة  بأزمة قلبية عادة ما يكون "كاملا". يتم استبدال عضلة القلب الميتة في نهاية المطاف .

ما يقرب من مليون أميركي يعانون أزمة قلبية كل عام. أربعمائة ألف منهم يموتون نتيجة
احتشاء قلوبهم.

النوبة القلبية :حقائق ومعلومات مهمة عن النوبة القلبية

حقائق النوبة القلبية

  
نتائج النوبة القلبية عندما يجلط الدم يعرقل تماما الشريان التاجي الذى يورد الدم الى عضلة القلب و يسبب الوفاة .
    
و تجلط الدم الذي يسبب النوبات القلبية يتشكل عادة بسبب تمزق موقع  تصلب الشرايين ، والكولسترول يتراكمعلى الجدار الداخلي للشريان التاجي.
    
أكثر الأعراض شيوعا للنوبة القلبية هو ألم في الصدر.


https://c1.staticflickr.com/1/128/395241000_68fd86f260.jpg   
المضاعفات الأكثر شيوعا فى  النوبة القلبية - قصور في القلب - الرجفان البطيني .
    
عوامل الخطر لتصلب الشرايين والنوبات القلبية تشمل مستويات مرتفعة للكوليسترول ، وزيادة ضغط الدم، و تعاطي التبغ ، والسكري، و الذكور بين الجنسين ، ووجود تاريخ عائلي من النوبات القلبية في سن مبكرة .
    
ويتم تشخيص النوبات القلبية بجهاز أليكتروكارديوقرام (ECG) وقياس إنزيمات القلب في الدم.
    
تؤكد المبادئ التوجيهية ان العلاج في المستشفى قادر على القيام بالعلاج ( التدخل التاجي عن طريق الجلد ) بما يعرف  الدعامات أو موضع الدعامة .
    
فتح
الشرايين التاجية  التى سدت في وقت مبكر  يقلل من كمية الضرر في القلب ويحسن التشخيص لأزمة قلبية.
    
العلاج الطبي لنوبات قلبية قد تشمل المضادة للصفيحات ، تخثر ، والأدوية المضادة للتجلط وكذلك الإنزيم المحول للأنجيوتنسين ( ACE) والمثبطات ، حاصرات بيتا، والأكسجين .
    
العلاج التدخلي للنوبات القلبية قد يشمل تصوير الأوعية التاجية عن طريق الجلد مع قسطرة الشريان التاجي  ( PTCA ) ، الدعامات الشريان التاجي، و ترقيع الشريان التاجي ( تحويل مسار الشريان التاجي ) .
    
في المستشفى للمرضى الذين يعانون من نوبة قلبية لعدة أيام للكشف عن اضطرابات ضربات القلب ، وضيق في التنفس، و ألم في الصدر.
    
مزيد من النوبات القلبية يمكن الوقاية منها عن طريق الأسبرين ، حاصرات بيتا، مثبطات ACE ، وقف التدخين ، وخفض الوزن ، وممارسة ، ومراقبة جيدة من ضغط الدم والسكري ، وذلك بعد انخفاض الكولسترول و اتباع نظام غذائي يخفض الدهون المشبعة التي هي مرتفعة في الأحماض أوميغا 3 الدهنية ، مع الفيتامينات المتعددة مع زيادة كمية حمض الفوليك ، وخفض الكولسترول LDL ، وزيادة الكولسترول HDL .


السبت، 13 أبريل، 2013

العقم عند النساء،اسباب العقم عند النساء،علاج العقم عند النساء



العقم عند النساء او العقم عند الرجال ، او عند كليهما، هو حالة منتشرة يعاني منها، وفق التقديرات، نحو 15% من الازواج. يجري تعريف العقم على انه عدم النجاح بتحقيق الحمل، رغم محاولة ذلك من خلال ممارسة النكاح الكامل، والمنتظم، بدون استخدام الوسائل الواقية للحمل على مدار سنة واحدة او اكثر.
تنجم نحو ثلث حالات العقم عن اضطرابات لدى النساء، والثلث الثاني، نتيجة اضطرابات لدى الرجل، بينما في الثلث الاخير من الحالات يكون الاضطراب لدى الطرفين، او ان سبب عدم النجاح بالانجاب لا يكون معروفا اطلاقا.
من الممكن ان يكون سبب العقم عند النساء غير قابل للتشخيص، لكن هناك الكثير من العلاجات للاضطرابات المختلفة. ولا يكون العلاج ضروريا، دائما، لان نحو نصف الازواج الذين يعانون من العقم (او نقص الخصوبة)، ينجحون بالانجاب بعد سنتين من المحاولة.

أعراض العقم عند النساء

العلامة الرئيسية في عقم النساء هي انعدام القدرة على الانجاب، حيث يكون هذا الوضع مصحوبا باضطرابات بالدورة الشهرية او بدورات شهرية تتواصل، احيانا، لفترة غير طبيعية. والمقصود هنا دورة شهرية تمتد لاكثر من 35 يوما، او لاقل من 21 يوما. بشكل عام لا تكون هنالك اعراض اخرى تشير لاضطرابات في الخصوبة.

أسباب وعوامل خطر العقم عند النساء

تعتبر عملية تكوين الجنين (الاخصاب) عملية معقدة ومدهشة تحتاج لالتقاء الحيوان المنوي القادم من عند الرجل، بخلية البويضة القادمة من عند المراة، وذلك من اجل انتاج الخلية المخصبة الاولى، التي تشكل اتحادهما، والتي سينمو منها الجنين. هذه العملية تتطلب ان تخرج البويضة من جريب المبيض (Ovarian follicle) الى قناة فالوب (Fallopian tubes) عبر عملية معروفة باسم الاباضة، طبعا الى جانب الحاجة لانتاج حيوانات منوية سليمة لدى الرجل.
لدى 25 بالمائة من الازواج، هنالك مشكلة بعملية الاباضة لدى المراة. قد تكون هذه المشكلة متعلقة بطول المحور المسؤول عن عملية الاباضة، ابتداء من الوطاء (Hypothalamus) ، مرورا بالغدة النخامية (Pituitary gland)، وصولا لاضطرابات بالمبيض نفسه.
  • قد يسبب الاضطراب افراز هورمونات LH وFSH في الغدة النخامية لعدم انتظام عملية الاباضة او حتى لاباضة غير سليمة تتمثل بعدم انتظام الدورة الشهرية ونزيفها. كذلك، من الممكن ان يؤدي الوزن المنخفض بشكل كبير، او الوزن الزائد جدا، او حتى الارتفاع او الانخفاض المفاجئ والكبير بالوزن لانعدام التوازن بمستويات الهورمونات المذكورة. ثم ان الضغط النفسي والتوتر الشديد قد يؤديان هما ايضا لاضطرابات بعملية الاباضة.
  • متلازمة تكيس المبايض (Polycystic ovary syndrome) – يحدث في هذه المتلازمة تغيير بعدة عناصر في المنظومة الهورمونية. وتؤدي هذه التغييرات لارتفاع مستويات الهورمونات الذكرية والمساس بعملية الاباضة.
  • خلل في تطور "الجسم الاصفر" (Luteal phase) – عندما لا يفرز المبيض كمية كافية من البروجيستيرون (Progesterone) بعد الاباضة، لا يكون الرحم قادرا على استقبال البويضة المخصبة، ولذلك لا يتاح تقدم الحمل.
  • فشل مبيضي مبكر – يدور الحديث هنا عن مرض ذاتي المناعة يسبب الضرر للمبيضين مما يؤدي لعدم حصول عملية الاباضة، وكذلك لانخفاض مستويات الاستروجين في الجسم.
من اسباب العقم عند النساء الاخرى، انسداد قنوات فالوب التي تلعب دور الوسيط الموصل بين المبيضين اللذين ينتجان البويضات، وبين الرحم الذي يفترض ان يستقبل البويضة المخصبة. من الممكن ان يحصل هذا الانسداد في اعقاب التعرض لتلوث، حمل منتبذ (خارج الرحم) في القناة نفسها او عمليات جراحية تم اجراؤها هناك وتسببت ببعض الالتصاقات. كذلك، من الممكن ان يحصل الانسداد في عنق الرحم نتيجة لانسداد ميكانيكي ناتج عن بنية غير سليمة لعنق الرحم او انسداد كيميائي يتمثل بعدم افراز المادة المخاطية التي من المفترض ان تساعد الحيوانات المنوية على الحركة، بصورة سليمة.
في اغلب الحالات لا يتم التعرف عل سبب مشكلة الخصوبة، ويتم بالتالي التكهن بوجود عدة عوامل صغيرة مجتمعة ادت لنشوء مشكلة جدية بالخصوبة منها:
  • الجيل – مع التقدم بالسن، تنخفض جودة البويضات، كما تنخفض كميتها بشكل ملموس، مما يؤدي لزيادة صعوبة حدوث الحمل والانجاب، خصوصا مع ارتفاع احتمال اصابة الجنين باضطرابات كروموزومية.
  • التدخين – حيث يضر بالمادة المخاطية الموجودة في عنق الرحم، كما يؤدي لاضطرابات بمبنى قنوات فالوب مما يزيد احتمال حصول حمل خارج الرحم. كذلك، يكون هنالك انخفاض بكمية البويضات، كما يظهر انخفاض مبكر بقدرة المبيضين على الاداء السليم. الكثير من الاطباء يصرون على التوقف عن التدخين قبل البدء بعلاجات زيادة الخصوبة.
  • الوزن – الوزن الزائد عن الحد، او القليل جدا، يؤثران بشكل ملموس على انتظام عملية الاباضة ويزيدان من احتمال العقم عند النساء. مقياس BMI الطبيعي يزيد بشكل كبير من القدرة على الاخصاب والحمل بصورة سليمة.
  • النشاط الجنسي – كلما مارست المراة الجنس غير الامن مع عدد اكبر من الرجال، كلما ازداد احتمال اصابتها بالامراض الجنسية، وظهور PID التهاب الحوض قد يؤدي لمزيد من التعقيدات ويتسبب بتراجع الخصوبة والى عقم النساء في النهاية.
  • كذلك، لدى النساء اللاتي يبالغن بشرب القهوة والكحول، نلاحظ انتشارا اكبر لاضطرابات الخصوبة وحالات عقم النساء .

تشخيص العقم عند النساء

اذا مضى وقت طويل ولم يستطع الزوجان الانجاب ، يجب عليهما استيضاح السبب الذي يعيق ذلك. ويتضمن هذا الاستيضاح:
  • فحص اباضة – هذا الفحص يختبر مستوى الهورمونات في الدم. وهو قادر على تشخيص الارتفاعات الحادة بمستويات هورمون الـ LH الذي يشير الى عملية الاباضة. يمكن اجراء هذا الفحص بواسطة طقم للاستخدام البيتي يتم اقتناؤه من الصيدلية دون الحاجة لوصفة طبيب. كذلك، بالامكان اجراء فحص الهورمونات من خلال فحص دم يهدف لاختبار مجموعة واسعة من الهورمونات في مختلف الاوضاع.
  •  تصوير الرحم والبوق (Hysterosalpingography) – خلال هذا الفحص، يتم ادخال مادة يمكن تمييزها بواسطة التصوير، الى عنق الرحم. من خلال الصورة، من الممكن رؤية مبنى الرحم وقنوات فالوب وتشخيص العيوب البنيوية والتشريحية المختلفة التي تعيق حدوث الحمل.
  • تنظير البطن (Laparoscopy) – خلال هذا الفحص يتم عمل فتحة في جدار البطن، تحت التخدير الكلي، ومن ثم يتم ادخال كاميرا الى داخل التجويف البطني عبر هذه الفتحة. من خلال هذا الفحص، يمكن رؤية مبنى الرحم، قنوات فالوب والمبيضين.

علاج العقم عند النساء

من الطبيعي ان تتم ملاءمة علاج العقم عند النساء للمسبب الرئيسي للحالة. ومن الممكن ان يكون هذا العلاج علاجا احادي العقار (باستخدام نوع دواء واحد) او علاجا متعدد العقاقير، اعتمادا على صعوبة المشكلة.
  • الاباضة – لدى النساء اللاتي يعانين من انعدام او عدم انتظام عملية الاباضة، هنالك بعض العلاجات التي تعيد تنظيم النشاط الهورموني الذي يؤدي لعملية اباضة سليمة. الادوية المستخدمة من اجل هذه العملية هي: الكلوميفين سيترات (CLOMIPHENE CITRATE) الذي يحفز عملية افراز الهورمونات من الغدة النخامية، ادوية تزيد من نشاط هورمونات الغدة النخامية، الـ FSH والـ LH والميتافورمين (Metformin) الذي يستخدم عادة من اجل علاج مرض السكري، الا ان تاثيره المتمثل بتقليل مقاومة الانسولين ضروري وحيوي من اجل عملية اباضة سليمة. من المهم الاشارة الى ان لهذه الادوية اعراض جانبية تتمثل بازدياد احتمال حدوث حالات من الحمل المتعدد الاجنة وانتفاخ المبيضين الى درجة الشعور بالالم والاعراض في الجهاز الهضمي.
  • العلاجات الجراحية – عند وجود انسداد ميكانيكي في اي جزء من اجزاء الجهاز التناسلي الذي يشمل عنق الرحم، الرحم وقنوات فالوب، تكون هنالك حاجة لاجراء جراحي من اجل اعادة القدرة على الانجاب.
  • التخصيب المخبري (الانابيب) – في الحالات التي لا تستطيع العلاجات العادية المساعدة فيها، ويكون الزوجان معنيين باجراء عملية تلقيح خارجية (انابيب) – (IVF) يتم اخذ بويضة من المراة، ومن ثم عينة من الحيوانات المنوية من الرجل، ثم تتم عملية تخصيب خارجية في المختبر، بعدها يجري اعادة البويضة المخصبة الى رحم الام لتتابع نموها هناك.

الوقاية من العقم عند النساء

من اجل منع حدوث حالة عقم النساء ، يجب الامتناع عن التدخين، الامتناع عن تناول كميات كبيرة من الكافيين والكحول، الامتناع عن الوقوع تحت تاثير الضغط النفسي والمحافظة على وزن معقول في الحدود الطبيعية.

وسائل منع الحمل - اسباب , اعراض و علاج مرض وسائل منع الحمل


اصبح استخدام وسائل منع الحمل (Contraception)، في السنوات الاخيرة، جزءا لا يتجزا من نمط الحياة السليم لدى مليار انسان، من النساء والرجال، لكنه لا يزال يشكل احد التحديات الاكثر اهمية بالنسبة لبني البشر. ويتمثل هذا التحدي في الحاجة الى نشر استعمال وسائل منع الحمل في العالم بصورة مضبوطة ومنظمة، في السعي الى مواجهة التاثيرات المترتبة عن التكاثر السكاني، اذ تشير توقعات منظمة الصحة العالمية الى ان عدد سكان العالم، الذي يبلغ اليوم نحو ستة مليارات شخص, سيواصل الازدياد حتى يصل الى ثمانية مليارات انسان، تقريبا، في العام 2025, واكثر من تسعة مليارات في العام 2050.
ولا تتوفر، حتى اليوم، وسيلة مثلى لمنع الحمل, بحيث تكون ناجعة بنسبة 100% في منع الحمل, خالية من الاعراض والاثار الجانبية او الاخطار الصحية, سهلة ومريحة للاستعمال وتكلفتها منخفضة جدا. وفي عملية اختبار مدى نجاعة وسائل المنع (الجدول رقم 1), من المتبع قياس مدى نجاعة الطريقة عند تطبيقها بصورة دقيقة، صحيحة ومتكاملة، ومقارنتها مع نجاعة الطريقة عند التطبيق المعتاد. اي، عند الاخذ بالحسبان، مثلا، نسيان تناول قرص منع الحمل، احيانا، او تمزق العازل الذكري (Condom) بسبب الاستعمال غير الصحيح.
ومن المتبع، عادة، تصنيف وسائل منع الحمل الى مجموعتين اساسيتين: وسائل منع قابلة للعكس (للتغيير) ووسائل منع غير قابلة للعكس. وتفضل العديد من الدول استخدام وسائل المنع القابلة للعكس، والتي من المتبع تقسيمها الى خمس مجموعات اساسية:
  • المجموعة ا- تشمل الطرق / الوسائل الطبيعية, اي:  طريقة العزل (او: الجماع المنسحب – الجماع الذي يتم خلاله سحب العضو الذكري من المهبل (Vagina) قبل حدوث القذف - Coitus interruptus) وطريقة الايام الامنة. في هذه الطريقة (الايام الامنة) يتم احتساب موعد الاباضة / التبويض (Ovulation) المتوقع بواسطة انقاص 14 يوما من متوسط مدة الدورة الشهرية (Menstrual cycle) خلال الدورات الشهرية الثلاث الاخيرة. ويتم الامتناع عن الجماع خلال الايام الثلاثة التي تسبق وتلي موعد الاباضة المتوقع. كما يمكن اعتماد  طرق اخرى لتحديد  موعد الاباضة, مثل: مراقبة ورصد درجة الحرارة الاساسية (Basal temperature)، او الانتباه الى (وتحديد) التغييرات التي تحصل في مخاط عنق الرحم (Cervical mucus)، الذي يصبح اكثر ميوعة وغزارة خلال ايام التبويض. لكن هذه الطريقة غير ملائمة للنساء اللواتي تكون الدورة الشهرية لديهن غير منتظمة، بل هي تتعارض مع رغبة المراة في اقامة علاقة جنسية في ايام الاباضة بالذات، حين يكون الشبق (Libido) في ذروته. وهذه الاساليب الطبيعية لا تنطوي على اية اعراض جانبية او على اية تكلفة، لكن استعمالها يبقى محدودا بسبب نجاعتها المنخفضة. 
  • المجموعة ب- تشمل الوسائل العازلة. الوسيلة الاكثر شيوعا في هذه المجموعة هو العازل الذكري (Condom). ويكتسب استخدام العازل الذكري اهمية خاصة لدى الازواج الذين يقيمون علاقات جنسية عابرة، وذلك نظرا لنجاعته في منع الاصابة بالامراض المنقولة جنسيا (STD - Sexually transmitted diseases). اما الوسيلة العازلة الحديثة، نسبيا، فهي "الواقي الانثوي" الذي تكمن افضليته في ان المراة تستطيع ادخاله بنفسها الى المهبل (Vagina) مما يتيح لها امكانية التحكم به. اما الوسيلة العازلة المعروفة منذ زمن فهي العازل الانثوي (Diaphragm) الذي ياخذ شكل الكاس المسطحة، مصنوع من مادة مرنة, يتم ادخاله الى المهبل سوية مع مادة مبيدة للنطاف (مبيدة للمني - Spermicide)  مما يحول دون دخول المني (الحيوانات المنوية - Sperms) الى عنق الرحم. وتتم ملاءمة العازل الانثوي لدى الطبيب. تسبب وسائل المنع العازلة ظهور اثار جانبية قليلة، لكن نجاعتها محدودة.
  • المجموعة ج- تشمل مستحضرات ابادة النطاف. ومبيد النطاف الاكثر انتشارا هو "نونوكسينول 9" (Nonoxynol - 9) الذي يصيب غشاء خلايا الحيوانات المنوية. يتم تسويق مبيدات النطاف على هيئة فرزجات مهبلية (Vaginal Pessaries), كريمات او رغوة. وينصح اليوم باستعمال مبيدات النطاف فقط بدمجها مع وسائل عازلة، نظرا لنجاعتها المحدودة. ويمكن الحصول على تركيبة مدمجة لوسيلة عازلة سوية مع مبيد للنطاف، تتمثل في "الاسفنج المهبلي" (Vaginal sponge). 
  • المجموعة د- الاكثر اهمية، اليوم، من بين وسائل المنع, وهي مجموعة الهرمونات. اما الوسيلة الاكثر شهرة في هذه المجموعة فهي "حبة منع الحمل الفموية المشتركة" (Combined oral contraceptive pill).
  • المجموعة هـ-  تشمل اللوالب الرحمية (جهيزة داخل الرحم - Intrauterine device - IUD). وهي وسيلة منع الحمل الاكثر نجاعة وتداولا، وخاصة لدى الامهات في سن 30 عاما وما فوق. ومن المتبع اليوم استعمال اللوالب الفعالة، اي التي تعتمد فعاليتها المانعة للحمل على افراز النحاس او البروجسترون (Progesterone) في جوف الرحم. ويبقى اللولب ناجعا في منع الحمل لمدة خمس سنوات او اكثر. في الايام الاولى من تركيب اللولب - وهي عملية يتوجب ان يجريها الطبيب - هنالك خطر ضئيل لحدوث تلوث في داخل الرحم، لكنه (اللولب) لا ينطوي على اضرار تذكر على الخصوبة مستقبلا.
الجدول رقم 1: نجاعة وسائل منع الحمل خلال السنة الاولى
نسبة النساء اللواتي ستحملن:
الوسيلة/ الطريقة  النسبة المتوقعة
النسبة المتوقعة لدى الاستخدام بالطريقة المثلى
 لدى الاستخدام بالطريقة المعتادة
بدون وسائل منع  85.0   85.0
وسائل طبيعية:
طريقة الايام الامنة 9.0
العزل (الجماع المنسحب)  4.0 23.6
وسائل عازلة:
عازل ذكري   3.0  13.9
عازل انثوي  5.0  21.0
مبيدات النطاف  6.0 25.7
عازل انثوي مع مبيد للنطاف 6.0 12.1
اسفنج مهبلي لدى امراة ولدت في الماضي 20.0 40.0
اسفنج انثوي لدى امراة لم تلد في الماضي  9.0 20.0
هرمونات:
حبوب مشتركة  0.1  7.6
حبوب بروجسترون فقط  0.5  3.0
طعوم تحت الجلد مع بروجسترون  0.05  0.2
حقنة بروجسترون   0.3 3.1
لوالب رحمية:
لولب رحمي مع نحاس 0.6 0.8
لولب رحمي مع بروجسترون 0.1 0.1
وسائل منع غير قابلة للعكس:
ربط قناتي فالوب  0.05 0.05
قطع القناة المنوية   Vasectomy) 0.1 0.15)

مرض السكري، السكري،علاج السكري،اعراض السكري


يشمل مصطلح مرض السكري (البوالة - Diabetes) عددا من الاضطرابات في عملية هدم وبناء - الايض - (Metabolism) الكربوهيدرات. القاسم المشترك بينها هو ارتفاع مستوى (تركيز) السكر في الدم. الكربوهيدرات التي يحصل عليها الجسم من اكل الخبز، البطاطا، الارز، الكعك وغيرها من اغذية عديدة اخرى. تتفكك وتتحلل بشكل تدريجي. تبدا عملية التفكك والتحلل هذه في المعدة، ثم تستمر في الاثني عشر (Duodenum) وفي الامعاء الدقيقة. تنتج عن عملية التفكك والتحلل هذه مجموعة من السكريات (كربوهيدرات - Carbohydrate) يتم امتصاصها في الدورة الدموية.
خلايا الافراز الداخلي (Internal secretion) الموجودة في البنكرياس (المعثكلة - Pancreas)، والتي تسمى خلايا بيتا (Beta cells)، حساسة  جدا لارتفاع مستوى السكر في الدم وتقوم بافراز هرمون الانسولين (Insulin). والانسولين هو جسر اساسي لدخول جزيئات السكر، الجلوكوز، الى داخل العضلات حيث يتم استعماله كمصدر للطاقة، والى انسجة الدهن والكبد حيث يتم تخزينه. كما يصل الجلوكوز الى الدماغ، ايضا، ولكن بدون مساعدة الانسولين. وثمة في البنكرياس، ايضا، نوع اخر من الخلايا هي خلايا الفا (Alpha cells)، التي تفرز هرمونا اضافيا اخر يدعى الغلوكاغون (Glucagon). هذا الهرمون يسبب اخراج السكر من الكبد وينشط عمل هرمونات اخرى تعيق عمل الانسولين. والموازنة بين هذين الهرمونين (الانسولين والغلوكاغون) تحافظ على ثبات مستوى الجلوكوز في الدم وتجنبه التغيرات الحادة.
اصحاب الوزن السليم الذين يكثرون من النشاط البدني يحتاجون الى كمية قليلة من الانسولين لموازنة عمل الجلوكوز الواصل الى الدم. وكلما كان الشخص اكثر سمنة واقل لياقة بدنية اصبح بحاجة الى كمية اكبر من الانسولين لمعالجة كمية مماثلة من الجلوكوز في الدم. هذه الحالة تدعى "مقاومة الانسولين" (Insulin resistance).
عندما تصاب خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس بالضرر، تقل كمية الانسولين المفرزة بشكل تدريجي. وتستمر هذه العملية سنوات عديدة. واذا ما ترافقت هذه الحالة مع وجود "مقاومة الانسولين"، فان هذا المزيج من كمية انسولين قليلة ومستوى فاعلية منخفض، يؤدي الى انحراف عن المستوى السليم للجلوكوز (السكر) في الدم، وفي هذه الحالة يتم تعريف الشخص بانه مصاب بمرض السكري (Diabetes). والمعروف ان المستوى السليم للسكر في الدم بعد صوم ثماني ساعات يجب ان يكون اقل من 108 ملغم/ دسلتر، بينما المستوى الحدودي هو 126 ملغم/ دسلتر. اما اذا كان مستوى الجلوكوز في الدم لدى شخص ما 126 ملغم/ دسلتر وما فوق، في فحصين او اكثر، فعندئذ يتم تشخيص اصابة هذا الشخص بمرض السكري.
السكري من النوع الاول (Diabetes type 1) (او: السكري النمط الاول / السكري لدى الاطفال/ السكري لدى اليافعين - Juvenile Diabetes): هو مرض يقوم الجهاز المناعي خلاله باتلاف خلايا بيتا في البنكرياس، لاسباب غير معروفة ولم يتم تحديدها، حتى الان. عند الاولاد، تجري عملية الاتلاف هذه بسرعة وتستمر من بضعة اسابيع حتى بضع سنين. اما عند البالغين، فقد تستمر سنوات عديدة. العديد من الاشخاص الذين يصابون بمرض السكري من النوع الاول (Diabetes type 1) في سن متقدم، يتم تشخيص حالتهم، خطا، بانها مرض السكري من النوع الثاني (Diabetes type 2).
السكري من النوع الثاني (Diabetes type 2) (او: سكري النمط الثاني/ سكري البالغين): هو مرض يتم خلاله تدمير واتلاف خلايا بيتا في البنكرياس لاسباب وراثية، على الارجح، مدعومة بعوامل خارجية. هذه العملية بطيئة جدا وتستمر عشرات السنين.
ان احتمال اصابة شخص يتمتع بوزن صحي وبلياقة بدنية جيدة بمرض السكري ضئيل، حتى وان كان لديه هبوط في افراز الانسولين. اما احتمال اصابة شخص سمين لا يمارس نشاطا بدنيا بمرض السكري فهو احتمال كبير، نظرا لكونه اكثر عرضة للاصابة بـ "مقاومة الانسولين" (Insulin resistance) وبالتالي بمرض السكري. وتشير الاحصائيات الى ان عدد المصابين بمرض السكري النمط الثاني في العالم, سجل ارتفاعا كبيرا جدا خلال العقود الاخيرة، اذ وصل الى نحو 150 مليون انسان، ومن المتوقع ان يرتفع الى 330 مليون مصاب بمرض السكري, حتى العام 2025. ومن الاسباب الرئيسية لهذا الارتفاع الحاد بالاصابات بمرض السكري: السمنة، قلة النشاط البدني والتغيرات في انواع الاطعمة. فالاغذية الشائعة اليوم تشمل الماكولات الجاهزة تسبب السكري, كونها غنية بالدهنيات والسكريات التي يتم امتصاصها في الدم بسهولة، مما يؤدي الى ازدياد "مقاومة الانسولين". وبالاضافة الى ذلك، تظهر لدى غالبية مرضى السكري اعراض اخرى تشمل ارتفاعا تدريجيا في ضغط الدم، اضطرابات مميزة في دهنيات الدم، وخاصة ارتفاع ثلاثي الغليسريد (Triglyceride) وانخفاض البروتين الشحمي رفيع الكثافة (الكولسترول الجيد – HDL). ويشكل ضغط الدم المرتفع (فرط ضغط الدم - Hypertension)، الخلل في دهنيات الدم وارتفاع نسب الجلوكوز في الدم (السكري او فرط سكر الدم - Hyperglycemia) – هي عوامل الخطر الاساسية لنشوء مرض التصلب العصيدي (تصلب ثرودي - Atherosclerosis). وهذا ما يفسر النسب المرتفعة جدا من المراضة (Morbidity) والموت جراء امراض قلبية وسكتات دماغية بين مرضى السكري مقارنة بالمجموعات السكانية الاخرى. فمنذ سبعينات القرن الماضي، وحتى الان، يسجل انخفاض ملحوظ في المراضة والموت جراء امراض القلب وامراض الاوعية الدموية بين عامة السكان في الدول الغربية، بينما لم يسجل انخفاض مماثل بين مرضى السكري. لا بل اكثر من ذلك، فقد سجل بين النساء المريضات بمرض السكري ارتفاع ملحوظ في نسبة الاصابة بامراض القلب. وبالاضافة الى ذلك، يصاب مرضى السكري اجمالا باضرار مميزة: في الكليتين، في شبكيتي العينين (Retina) وفي الجهاز العصبي. وبالرغم من ان نسبة مرضى السكري من بين البالغين لا تزيد عن 10% الا ان نسبتهم من بين المرضى الذين يخضعون لعلاج غسيل الكلى (ديال - Dialysis) تفوق الـ 50%. كما ان مرض السكري هو السبب الاكثر شيوعا لفقدان البصر في "سن العمل". ومع ذلك، يمكن الوقاية من جميع مضاعفات مرض السكري وتجنبها، اذا تم تلقي علاج ناجع وفي مرحلة مبكرة من الاصابة بمرض السكري. ومن اجل تجنب هذه المضاعفات هنالك حاجة ماسة للتعاون المشترك بين المريض وبين الطاقم المعالج. ان المحافظة على ضغط الدم بمستوى طبيعي وسليم، ادنى من 130/80 ملم زئبق، على مستوى طبيعي وسليم من الدهنيات في الدم (من خلال النشاط البدني، الحمية الصحيحة والادوية عند الحاجة) وعلى مستوى قريب قدر الامكان الى المستوى السليم والطبيعي من السكر في الدم – من شانها ان تضمن لمرضى السكري مؤمـل حياة (متوسط العمر المامول / المتوقع - Life expectancy) وجودة حياة بمستوى قريب من مستواهما لدى الاشخاص المعافين.

أعراض مرض السكري

تختلف اعراض السكري تبعا لنوع السكري . واحيانا، قد لا يشعر الاشخاص المصابون بـ "مقدمات" السكري (Prediabetes) او بالسكري الحملي (Pregnancy diabetes)، باية اعراض اطلاقا. او قد يشعرون ببعض من اعراض السكري النمط الاول والسكري النمط الثاني، او بجميع الاعراض سوية.
من اعراض السكري :
  • العطش
  • التبول كثيرا، في اوقات متقاربة
  • الجوع الشديد جدا
  • انخفاض الوزن لاسباب غير واضحة وغير معروفة
  • التعب
  • تشوش الرؤية
  • شفاء (التئام) الجروح ببطء
  • تلوثات (عدوى) متواترة، في: اللثة، الجلد، المهبل او في المثانة البولية.
مرض السكري من النوع 1 قد يصيب الانسان في اية مرحلة من العمر، لكنه يظهر، في الغالب، في سن الطفولة او في سن المراهقة. اما مرض السكري من النوع 2، فهو الاكثر شيوعا، يمكن ان يظهر في اي سن ويمكن الوقاية منه وتجنبه، غالبا.

أسباب وعوامل خطر مرض السكري

اسباب وعوامل مرض السكري متعددة.
عوامل مرض السكري من النوع الاول:
في مرض السكري من النوع الاول، يهاجم الجهاز المناعي الخلايا المسؤولة عن افراز الانسولين في البنكرياس ويتلفها، بدلا من مهاجمة وتدمير الجراثيم و/او الفيروسات الضارة، كما يفعل في الحالات الطبيعية (السليمة) عادة. ونتيجة لذلك، يبقى الجسم مع كمية قليلة من الانسولين، او بدون انسولين على الاطلاق. في هذه الحالة، يتجمع السكر ويتراكم في الدورة الدموية، بدلا من ان يتوزع على الخلايا المختلفة في الجسم.
ليس معروفا، حتى الان، المسبب العيني الحقيقي لمرض السكري من النوع 1، لكن يبدو ان التاريخ العائلي يلعب، على الارجح، دورا مهما. فخطر الاصابة بمرض السكري من النوع الاول يزداد لدى الاشخاص الذين يعاني احد والديهم او اخوتهم واخواتهم من مرض السكري. وهنالك عوامل اضافية، ايضا، قد تكون مسببة لمرض السكري، مثل التعرض لامراض فيروسية.
عند المصابين بـ "مقدمات السكري" - التي قد تتفاقم وتتحول الى السكري من النوع الثاني - والسكري من النوع الثاني، تقاوم الخلايا تاثير عمل الانسولين بينما يفشل البنكرياس في انتاج كمية كافية من الانسولين للتغلب على هذه المقاومة. في هذه الحالات، يتجمع السكر ويتراكم في الدورة الدموية بدل ان يتوزع على الخلايا ويصل اليها في مختلف اعضاء الجسم. والسبب المباشر لحدوث هذه الحالات لا يزال غير معروف، لكن يبدو ان الدهنيات الزائدة - وخاصة في البطن – وقلة النشاط البدني هي عوامل مهمة في حدوث ذلك. ولا يزال الباحثون يبحثون عن اجابة حقيقية ودقيقة على السؤال التالي: لماذا تصيب حالتا "مقدمات السكري" و السكري من النوع 2 اشخاصا محددين، بعينهم، دون غيرهم. ومع ذلك، هنالك عدة عوامل من الواضح انها تزيد من خطر الاصابة بمرض السكري، من بينها:
  • الوزن الزائد
  • قلة النشاط الجسماني
  • التاريخ العائلي
  • السن. يزداد خطر الاصابة بالمرض مع التقدم في السن، وخاصة فوق سن 45 عاما
  • السكري الحملي
  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات
حالات اخرى يمكن ان تكون لها علاقة بالاصابة بمرض السكري، تشمل:
  • فرط ضغط الدم
  • فرط الكولسترول الضار (LDL)
  • مستوى مرتفع من ثلاثي الغليسريد، وهو نوع اخر من الدهنيات الموجودة في الدم.
عندما تظهر هذه العوامل – فرط ضغط الدم، فرط سكر الدم ودهنيات في الدم اعلى من المستوى الطبيعي -  سوية مع السمنة (الوزن الزائد) تنشا علاقة بينها، معا، وبين مقاومة الانسولين.
السكري الحملي:
خلال فترة الحمل، تنتج المشيمة هرمونات تساعد الحمل وتدعمه. هذه الهرمونات تجعل الخلايا اشد مقاومة للانسولين. وفي الثلثين الثاني والثالث من الحمل، تكبر المشيمة وتنتج كميات كبيرة من هذه الهرمونات التي تعسر عمل الانسولين وتجعله اكثر صعوبة.
في الحالات العادية الطبيعية، يصدر البنكرياس ردة فعل على ذلك تتمثل في انتاج كمية اضافية من الانسولين للتغلب على تلك المقاومة. لكن البنكرياس يعجز، احيانا، عن مواكبة الوتيرة، مما يؤدي الى وصول كمية قليلة جدا من السكر (الجلوكوز) الى الخلايا، بينما تتجمع وتتراكم كمية كبيرة منه في الدورة الدموية. وهكذا يتكون السكري الحملي (السكري اثناء فترة الحمل).
قد تتعرض اية سيدة حامل للاصابة بمرض السكري الحملي، لكن ثمة نساء هن اكثر عرضة من غيرهن. اما عوامل خطر الاصابة بمرض السكري فتشمل:
  • النساء فوق سن 25 عاما
  • التاريخ العائلي او الشخصي
  • الوزن الزائد.

مضاعفات مرض السكري

تختلف المضاعفات الناتجة عن مرض السكري تبعا لنوع السكري.
مضاعفات السكري من النوعين الاول والثاني:
المضاعفات القصيرة المدى الناجمة عن السكري من النوعين الاول الثاني تتطلب المعالجة الفورية. فمثل هذه الحالات التي لا تتم معالجتها، فورا، قد تؤدي الى حصول اختلاجات (Convulsions) والى غيبوبة (Coma).
اما المضاعفات طويلة المدى الناجمة عن السكري فهي تظهر بشكل تدريجي. ويزداد خطر ظهور المضاعفات كلما كانت الاصابة بالسكري في سن اصغر ولدى الاشخاص الذين لا يحرصون على موازنة مستوى السكر في الدم. وقد تؤدي مضاعفات السكري، في نهاية المطاف، الى حصول اعاقات، او حتى الى الموت.
  • مرض قلبي وعائي (في القلب والاوعوية الدموي)
  • ضرر في الاعصاب (اعتلال عصبي - Neuropathy)
  • ضرر في الكليتين (اعتلال الكلية  - Nephropathy)
  • ضرر في العينين
  • ضرر في كفتي القدمين
  • امراض في الجلد وفي الفم
  • مشاكل في العظام وفي المفاصل.
مضاعفات السكري الحملي:
غالبية النساء اللواتي تصبن بمرض السكري الحملي تلدن اطفالا اصحاء. ومع ذلك، فاذا كان السكري في دم المراة الحامل غير متوازن ولم تتم مراقبته ومعالجته كما ينبغي، فانه قد يسبب اضرارا لدى الام والمولود، على السواء.
مضاعفات قد تحصل لدى المولود بسبب السكري الحملي:
  • فرط النمو
  • نقص السكر في الدم
  • متلازمة الضائقة التنفسية (Respiratory distress syndrome)
  • اليرقان (Jaundice)
  • السكري من النوع الثاني في سن متقدم
  • الموت
مضاعفات قد تحصل لدى الام بسبب السكري الحملي:
مضاعفات مقدمات السكري:
قد تتطور حالة مقدمات السكري وتتفاقم لتصبح مرض السكري من النوع الثاني.

تشخيص مرض السكري

هنالك العديد من فحوصات الدم، التي يمكن بواسطتها تشخيص اعراض السكري النمط الاول او اعراض السكري النمط الثاني، من بينها:
  • فحص عشوائي لمستوى السكري في الدم.
  • فحص مستوى السكري في الدم اثناء الصيام.
اذا تم تشخيص اصابة شخص ما بعراض السكري، طبقا لنتائج الفحوص، فمن المحتمل ان يقرر الطبيب اجراء فحوصات اضافية من اجل تحديد نوع مرض السكري (السكري النوع الاول ام السكري النوع الثاني)، وذلك بهدف اختيار علاج السكري المناسب والناجع، علما بان طرق العلاج تختلف من نوع السكري الى اخر. كما يمكن ان يوصي الطبيب، ايضا، باجراء اختبار الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي (Hemoglobin A1C / Glycosylated hemoglobin test).
فحوصات لكشف مرض السكري الحملي:
اختبارات الكشف عن مرض السكري الحملي هي جزء لا يتجزا من الفحوصات العادية، الروتينية، في فترة الحمل. وينصح معظم المهنيين في المجال الطبي بالخضوع لفحص دم لمرض السكري يدعى "اختبار تحدي الجلوكوز" (Glucose Challenge Test). والذي يجرى اثناء الحمل، بين الاسبوع الرابع والعشرين والاسبوع الثامن والعشرين من الحمل، او قبل ذلك لدى النساء الاكثر عرضة للاصابة بمرض السكري الحملي.
ويبدا "اختبار تحدي الجلوكوز" بشرب محلول شراب السكر. وبعد مرور ساعة على ذلك يجرى فحص دم لقياس مستوى (تركيز) السكري في الدم. اذا كان السكري في الدم اعلى من 140 ملمول/لتر (7,8 ملغرام/ دسلتر)، فهذا يدل عادة على وجود السكري الحملي. ولكن، في غالبية الحالات هنالك حاجة لتكرار الاختبار بغية تاكيد تشخيص السكري.
تحضيرا للفحص المعاد (الاضافي)، ينبغي على الحامل التي تخضع للفحص ان تصوم طوال الليلة التي تسبق الفحص. وهنا، مرة اخرى، يتم شرب محلول حلو المذاق يحتوي هذه المرة على تركيز اعلى من الجلوكوز، ثم يتم قياس مستوى السكري في الدم كل ساعة، على مدى ثلاث ساعات.
 فحوصات لكشف "مقدمات السكري":
توصي الكلية الامريكية لعلم الغدد الصم (الجهاز الهرموني - Endocrinology)، عادة، باجراء فحص الكشف عن "مقدمات السكري" لكل شخص لديه تاريخ عائلي من سكري النمط الثاني، للذين يعانون من فرط السمنة، او المصابين بالمتلازمة الايضية (Metabolic syndrome). كما يحبذ ان تخضع لهذا الفحص، ايضا، النساء اللواتي اصبن في الماضي بمرض السكري الحملي.
وقد يوصي الطبيب بالخضوع لاحد الفحصين التاليين لتشخيص "مقدمات السكري":
  • فحص السكري في الدم اثناء الصوم
  • اختبار تحمل الغلوكوز (Glucose tolerance test).

علاج مرض السكري

يختلف علاج السكري، تبعا لنوع المرض، وقد يشمل: رصد ومتابعة مستوى السكر في الدم، الانسولين وادوية اخرى يتم تناولها فمويا. وقد يحتاج بعض المرضى، حتى، الى زرع بنكرياس.
وايا كان نوع السكري، فان مدى النجاح في مقاومته والتعامل مع علاج السكري يتعلق بمدى الحرص والمواظبة على التغذية الصحية، ممارسة النشاط الجسماني والمحافظة على وزن صحي.
علاج السكري بالحفاظ على الوزن الصحي والسليم هو احد المركبات الاساسية والاكثر اهمية في اي علاج، بمختلف انواعه. ويتم الحفاظ على الوزن الصحي بواسطة اتباع نظام غذائي صحي وممارسة النشاطات الجسدية:
  • التغذية الصحية
  • النشاط البدني
علاج السكري من النوعين الاول والثاني:
العلاج السكري الاولي من النوعين الاول والثاني مرهون برصد ومتابعة مستويات السكر في الدم، سوية مع تناول الانسولين او ادوية اخرى لمعالجة السكري، او كليهما معا:
  • رصد ومتابعة مستوى السكري في الدم
  • الانسولين
  • ادوية يتم تناولها فمويا، او غيرها
  • الزرع (Transplantation).
علاج السكري الحملي (Pregnancy diabetes):
بهدف المحافظة على صحة الجنين ومنع حصول مضاعفات خلال الولادة، يجب موازنة مستوى السكر في الدم. فبالاضافة الى الحرص على التغذية الصحية وممارسة الرياضة، من الممكن ان يشمل علاج السكري، ايضا، متابعة مستوى السكر في الدم، بل واستعمال الانسولين في بعض الحالات.
يتولى الطاقم الطبي المعالج متابعة مستوى السكر في الدم، بما في ذلك اثناء عملية الولادة. لانه اذا ما ارتفع مستوى السكر في دم المراة الحامل، فقد يفرز جسم الجنين هرمون الانسولين بتركيز عال، مما سيؤدي الى هبوط مستوى السكر في الدم بعد الولادة، مباشرة.
علاج السكري وعلاج مقدمات السكري (Prediabetes):
يستطيع العديد من المصابين بمقدمات السكري، من خلال المحافظة على نمط حياة صحي، اعادة مستوى السكر في الدم الى مستواه الطبيعي (السليم) او على الاقل، منع ارتفاعه الى مستويات مماثلة لتلك التي يتم تسجيلها لدى مرضى السكري من النوع الثاني. وقد يكون من المفيد، ايضا، الحفاظ على وزن صحي، بواسطة ممارسة الرياضة واتباع نظام تغذية صحي.
وقد تشكل الادوية، بعض الاحيان، بديلا علاجيا مناسبا وناجعا لمرض وعلاج السكري, بالنسبة لاشخاص في احدى المجموعات المعرضة للخطر. وتشمل هذه: الحالات التي يتفاقم فيها مرض "مقدمات السكري"، او التي يعاني فيها مريض السكري من مرض اخر، سواء كان مرضا قلبيا وعائيا (Cardiovascular disease)، مرض الكبد الدهني (FLD - Fatty liver disease)، او متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (Polycystic ovary syndrome).
والادوية المقصودة هنا هي ادوية علاج السكري يتم تناولها فمويا، مثل: ميتفورمين (Metformin).
وفي حالات اخرى، ثمة حاجة الى ادوية لموازنة مستوى الكولسترول في الدم - وخاصة من فئة الستاتينات (Statins) وادوية لمعالجة فرط ضغط الدم. ومن المحتمل ان يصف الطبيب جرعة منخفضة من الاسبيرين (Aspirin) كاجراء للوقاية من المرض. ومع ذلك، يبقى نمط الحياة الصحي هو مفتاح النجاح.

الوقاية من مرض السكري

لا يمكن منع السكري من النوع الاول. لكن نمط الحياة الصحي الذي يساهم في معالجة مرحلة واعراض ما قبل السكري، السكري من النوع الثاني والسكري الحملي يمكن ان يساهم ايضا في الوقاية منها ومنعها.
  • الحرص على تغذية صحية
  • زيادة النشاط البدني
  • التخلص من الوزن الزائد.
ويمكن، في بعض الاحيان، استعمال الادوية. فادوية علاج السكري التي يتم تناولها فمويا، مثل: ميتفورمين (metformin) وروزيجليتزون (rosiglitazone) يمكن ان تقلل من خطر الاصابة بالسكري من النوع الثاني. ولكن، يبقى الحفاظ على نمط حياة صحي على درجة عالية جدا من الاهمية.

مرض السكري، السكري،علاج السكري،اعراض السكري

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More